وكالة الأتصال الاخبارية    رحب المجلس العسكري الحاكم في مالي، أمس الاثنين، بقرار “إيكواس” رفع “العقوبات غير القانونية وغير الإنسانية” التي فرضتها على البلاد في يناير الماضي.

وجاء في بيان للحكومة المالية: “نرحب بارتياح بتقارب الآراء الذي سمح لنا بالتوصل إلى اتفاق لرفع الحظر المفروض على البلاد”، وشكر البيان المواطنين الماليين على “تضحياتهم وصمودهم” في مواجهة “عقوبات غير شرعية وغير إنسانية” فرضتها المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس).

كما أشاد البيان أيضا بـ “التضامن الفعال” لغينيا وموريتانيا مع مالي، حيث لم تغلقا الحدود مع البلد المجاور، كما سمحتا له باستخدام أراضيهما وموانئهما للاستيراد والتصدير.

وشكر البيان الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني، وشعبه، الذي “وقف إلى جانب مالي وشعبها”، كما شكر الرئيس الجزائري عبد المجيد تبون